[غيدلينس] لأداء من الما فوق الصّوت قباليّة

[وهك] ممارسة نشرة وسريريّة إدارة [غيدلينس] ل [هلثكر] مزودات. زوّد منحة تربويّة ب [وومن] [هلث] وتربية مركز ([وهك]).

يكبّر التقدمات أخيرة [تشنولوجك] في ما فوق الصّوت تمثيل ، الإستعمال من [هي فرقونسي] [ترنسفجنل] تحقيقات ، والإحتمال لغربلة صبغويّة في ال [تريمستر] أولى حالة حمل ([إ.غ.] ، [ترنسلوسنسي] [نوشل]) يتلقّى فقط الفائدة في الإستعمال من تمثيل [سنوغرفيك] في المريضة قباليّة. رغم أنّ الحماسة عالميّة تقريبا ل هذا شكلية يكون مثيرة ، قد رفع هو [سري] جديدة من أسئلة ومشاكل. يكون هو يتلقّى الآن تقريبا 5 عقود بما أنّ [سنوغرفي] كان أولى استعملت أن يقيّم المريضة قباليّة. أوّلا كان الأسئلة أنّ هذا شكلية بحث أن يجيب الى حدّ بعيد أساسيّة. في بدايته كان هو يصعب أن يقنع طبيب سريريّ [أس تو] الفائدة من هذا شكلية جديدة تشخيصيّة. الآن ، ليس هو نادرة لمريضة أن يتلقّى واحدة [أر فن] عدّة ما فوق الصّوت فحوصات أثناء حالت حمله. الإستئناف من ما فوق الصّوت فحص أنّ هو [نون-ينفسف] ، إجراء آمنة أنّ يتلقّى درجة عال من قبول صبور ويستطيع أنتجت ثروة المعلومة.

الغرض من هذا وثيقة أن يقدّم بيّنة بخصوص منهجيّة ، دلالة ، فوائد ، وأخطار من كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة قباليّة في حالات خاصّة سريريّة. أقسام من الوثيقة يخاطب طبيبة كفاءات ومسؤوليات ، توثيق ، [قوليتي كنترول] ، تلوث تحكم ومريضة تربية التوصيات من نساء صحة وتربية مركز ([وهك]). نحن مشجّعة أنّ سيخدم هذا نص اثنان أغراض: أن يربّي وأن يراوغ. من خلال التربية سيساعد عملية من ال [هلثكر] مزودات خفّفت أخطاء في تشخيص. إستعمال عرضيّة كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة ، خصوصا أثناء حالة حمل ، سوفت كنت تفاديت. قبل أن ما فوق الصّوت أنجزت فحص ، مريضات سوفت كنت [كونسلد] حول التحديد الكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة لتشخيص.

تقديم واستخدام آلة:

اقترحت هو يتلقّى يكون أنّ كلّ مريضات يقدّموا روتينيّة ما فوق الصّوت غربلة. أبديت هو يتلقّى يكون ، مثلا أنّ 90% من أطفال مع شذوذ ولاديّة [بورن] إلى نساء بلا [ريسك فكتور]. مهما ، أسّس عدّة دراسات يوصل بين 1985 و1994 روتينيّة ما فوق الصّوت غربلة أنتج ما من تأثير صدمة متوافقة على [برينتل] وفاة أو مرضيّة. في ال يحجب السّكان ، الكشف تراوح معدل لشذوذ ولاديّة من 16% إلى 85%. يدرس تحليل لاحقة ثانويّة من هذا يستنتج أنّ غربلة روتينيّة كان مجدي إقتصاديا. يستعمل نموذج رياضيّة أن يقيّم أبعد ال ينشر نتيجات ، أخرى استنتج باحثات أنّ غربلة روتينيّة في مراكز ثلثيّة كان مجدي إقتصاديا ، غير أنّ غربلة في مراكز [نون-ترتيري] نتج في صافي الخسارة (1). في بعض بلاد ، [أس مني] ك 90% [تو] 100% من نساء سيتلقّى يبحث عناية قباليّة على الأقلّ واحدة ما فوق الصّوت فحص أثناء حالة حمل. إن ما فوق الصّوت تقييم يكون نسبيّا آمنة و [نون-ينفسف] ويتلقّى الإحتمال ل ينتج معلومة مهمّة تشخيصيّة ، بعد ذلك لماذا لا استعملت هذا شكلية في كلّ مريضة حاملة ؟ بما أنّ واحدة أمكن تخيّلت ، هناك كثير جدال على هذا إصدار وحيدة.

كثير ما فوق الصّوت يستعمل آلات تكنولوجيا [فسد-رّي] [رل-تيم]. المحوّل طاقة عاديّة أكثر ، أيّ يكون ال "عمل حصان حجر السّامة" من الما فوق الصّوت مختبرة ، صف خطيّة ، قطاعة محوّل طاقة (3 [تو] 7 [مهز]) لمحوّل طاقة بطنيّة ، أو محوّل طاقة مهبليّة ، مع تردد يتراوح من 5 إلى 10 [مهز] استعملت. ال [هيغر-فرقونسي] محوّل طاقة أكثر مفيدة في يحقّق مسح [هيغ-رسلوأيشن] ، وال [لوور-فرقونسي] محوّل طاقة مفيدة في أنّ ظروف في أيّ زاد إختراق من الحزمة موجية صحيحة يكون ضروريّة. يتضمّن تنوعات من محوّل طاقة تكنولوجيا محوّل طاقة محدّبة خطيّة وتحقيقات [مولتي-فرقونسي]. دوبلر تكنولوجيا ولون دوبلر دفق تمثيل مناطق من تحقيقات حاضرة. اثنان قياسات من إنتاج سماعيّة يعرض [أن-سكرين] مع معاصرة ما فوق الصّوت تجهيز. الفهرسة حراريّة تقدير من يمكن نسيج درجة حرارة زيادة أنّ يمكن كنت سبّبت بما فوق الصّوت امتصاص. الفهرسة آليّة إجراء من التفاعل الكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة مع مجهريّة غاز فقاقيع أنّ يكون حاضرة في كلّ نساج. يدمج الفهرسة آليّة تكهفات مع أخرى يمكن تأثيرات [نون-ثرمل] كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة. عندما كيّفت الفهرسة حراريّة وفهرسة آليّة بالمستعملة إلى قيم من بعض من وحدة ، الاحتماليّة من نسيج تأثير جدّا بانخفاض (2). يسمح كثير آلات تعديل الإنتاج وحالا سيعيد وسيعرض الفهرسة جديدة حراريّة وفهرسة آليّة. يقدّم كثير صاحب مصنع الآن آلات قادرة من [3-ديمنسونل] سطحيّة يرجع من علم جنينيّة ، وبعض يقدّم قرب تمثيل [رل-تيم] [3-ديمنسونل].

أمان من ما فوق الصّوت فحص:

رغم أنّ هناك يكون ما من بيّنة موثوقة من ضرر طبيعيّة إلى [فتثسس] إنسانيّة من تشخيصيّة ما فوق الصّوت تمثيل ، [بوبليك هلث] يوافق خبيرات ، طبيب سريريّ ، وصناعة ممثلات أنّ عرضيّة استعملت من كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة ، خصوصا أثناء حالة حمل ، سوفت كنت تفاديت. يشاهد في هذا خفيفة ، لا يبرّر يعرض الجنين إلى كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة بلا إستباق من فائدة طبيّة (3). الولايات المتّحدة الأمريكيّة طعام وعقار يشاهد إدارة الترقية عمليّة بيع ، أو إيجار من ما فوق الصّوت تجهيز ل يجعل "تذكار" فيديوهات جنينيّة وإستعمال [أونبّروفد] من أداة طبيّة ؛ إستعمال الكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة دون طبيبة أمر يمكن كنت انتهاك من دولة أو قانون محلّية أو نظام تعديل بخصوص الإستعمال من وصف أداة طبيّة. دلالة خاصّة الأساس جيّدة لكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة في حالة حمل (4). صدقت التأثيرات كبريات [بيولوجك] كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة أن يكون حراريّة (إرتفاع في درجة حرارة) وتكهف (إنتاج وانهيار من فقاقيع [غس-فيلّد]). رغم أنّ هو يتلقّى يكون أبديت أنّ إرتفاع في درجة حرارة من بعض من [1و] [ك] يمكن وقعت أثناء تشخيصيّة ما فوق الصّوت تقييم ، هذا بعيد احتمال أن يتلقّى أيّ تأثير صدمة سريريّة في أناس. بالمثل ، تكهف (أيّ يتطلّب ال [بريإكسيستنس] من أنوية ثابتة [غس-فيلّد]) يمكن وقعت في أناس. في السابقة 5 سنون ، قد كان هناك اهتمام يرفع على الإستعمال من تمثيل [بولسد دوبّلر] عندما يطبّق إلى ال يطوّر جنين. طيفيّة أو [بولسد دوبّلر] تمثيل إستعمالات يبثّ [هيغ-مبليتثد] ذبذبات واجبة إلى الحقيقة أنّ الإشارة يعكس من دم يكون صغيرة. كلّ من أنّ عاملات عندما يؤخذ معا وسيلة أنّ يتلقّى دوبلر طيفيّة احتماليّة عال من ينتج [بيوفّكت] في نسيج. رغم أنّ الإحتمال لتأثيرات جنينيّة من دوبلر تمثيل يتواجد ، هناك بعض بيّنة أنّ ما فوق الصّوت [ترتوجنيك].

[إين ن تّمبت تو] أجبت هذا اهتمامات على الأمان الما فوق الصّوت ، بدأت دراسات أن يحدّ إن هناك يكون جمعية بين تشخيصيّة ما فوق الصّوت تمثيل [إين-وترو] وحالة شذوذ صبغويّة ، يغيّر جنينيّة حالة نموّ ، يعلم حالة عجز ، [أر فن] خباثة. اثنان من ال أكثر غالبا يذكر دراسات طويل الأجل يقيّم التأثير الما فوق الصّوت على الجنين العمل [سترك] [إت ل] و [سلفنسن] [إت ل]. درس [سترك] [إت ل] 425 أطفال في ولادة وبين 7 و12 [ير وف ج] الذي كان عرضت إلى ما فوق الصّوت تشخيصيّة [إين-وترو]. [بيرث-ويغت] ، كشف [أبغر سكر] ، و [نيورولوجك] وإدراكيّة يختبر ما من فروق هامّة [بيولوجكلّي] بين يعرض وأطفال [أونإكسبوسد]. أسّس [سلفنسن] [إت ل] ما من فرق في [دسلإكسيا] بين [أولترسوند-إكسبوسد] و [كنترول غرووب]. [أت ث برسنت تيم] ، يؤسّس على يتوفّر دراسات ، هناك بعض بيّنة أن يشير كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة ك يسبّب حالة شذوذ في الجنين إنسانيّة. الصعوبات كبريات مع الدراسات يتحرّى يمكن تأثير مؤذية من تشخيصيّة ما فوق الصّوت تقييم ثلاثيّة: 1) تجريبيّة ما فوق الصّوت تجاوز [إإكسبوسور لفل] غالبا بعيدا أنّ أنّ يكون عادة استعملت [دينوستيكلّي] ؛ 2) النظامات يستعمل أن يبدي ما فوق الصّوت تأثير (معامل ، خلية ثقافة ، [لبورتوري نيمل]) يمكن لا يكون مناسبة إلى أناس ؛ و3) ليس كثير دراسات أنّ قد عرض [أدفرس فّكت] [إين فيترو] يتلقّى قابل للاستعادة.

أنواع الفحوصات:

يستعمل الكلية أمريكيّة من طبيب توليد وطبيب نسائيّ العبارات "معيار ،" "حدّ ،" و" يختصّ" أن يصف أنواع مختلفة من ما فوق الصّوت فحوصات ينجز أثناء الثاني أو [تريمستر] ثالثة. رغم أنّ المعياريّة وفحوصات محدودة يكون عيّنت بعناصرهم ، عيّنت ال يختصّ فحص بالدلالة للفحص ، [ثت يس,] الظروف أنّ يقترح أكثر كاملة ما فوق الصّوت فحص لازمة (5). [فيرست-تريمستر] كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة قباليّة بارزة من هذا وتناقشت على حدة.

فحص معياريّة: هو أنجزت أثناء الثاني أو [تريمستر] ثالثة حالة حمل. هو يتضمّن تقييم من عرض جنينيّة ، [أمنيوتيك فلويد] حجم ، نشاط قلبيّة ، موقعة سخديّة ، قياس حياة جنينيّة ، وفحص تشريحيّة. إن تقنيّا يمكن ، ال فحصت رحم و [أدنإكسوم] أيضا. علم جنينيّة ، يمكن كنت قدّمت على نحو كاف بكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة بعد تقريبا 16-20 أسابيع العمليّة حمل. هو يمكن كنت يمكن أن يوثّق بنى عاديّة قبل هذا وقت ، رغم أنّ بعض بنى يستطيع كنت يصعب أن يتخيّل بسبب حجم جنينيّة ، موقعة ، حركة ، شطوب بطنيّة ، ويزاد [ولّ ثيكنسّ] أموميّة. [سكند-] أو [ثيرد-تريمستر] ما فوق الصّوت فحص يمكن طرحت تحديد فنّيّة لتقييم تشريحيّة بسبب تمثيل مصنعات من سماعيّة يظلّ. عندما يقع هذا ، التقرير من الما فوق الصّوت فحص سوفت وثّقت الطبيعة من هذا تحديد فنّيّة. عناصر أساسيّة من جنينيّة تشريحيّة ما فوق الصّوت فحص (6): رأس وعنق -- مخيخ ، [شرويد بلإكسوس] ، كيس [منا] ، بطينات جانبيّة دماغيّة ، [ميدلين] [فلإكس] ، و [كفوم] [سبتي] [بلّوسدي] ؛ قفص صدر -- يتضمّن الفحص أساسيّة قلبيّة 4 غرفة منظرة من القلب جنينيّة. إن تقنيّا يمكن ، فحص موسّعة أساسيّة قلبيّة أيضا يستطيع كنت حاولت أن يقيّم كلا تدفق مسلك منشور ؛ بطن -- معدة (وجود ، حجم ، و [ستثس]) ، كلاوي ، مثانة ، حبل سرّيّة إدخال موقعة داخل البطن جنينيّة ، حبل سرّيّة مرجل رقم ؛ عمود فقريّ -- عنقيّة ، صدريّة ، قطنيّة ، وعمود فقريّ عجزيّة ؛ أطراف -- سيقان و [أرمس] (وجود أو غياب) ؛ جنس -- لتقييم من يتعدّد عمليّة حمل.

فحص محدودة: أنجزت فحص محدودة عندما سؤال خاصّة يتطلّب تحقيق. في طارئ ، مثلا ، فحص محدودة يستطيع كنت أنجزت أن يقيّم قلب نشاط في نزيف مريضة. كان هذا تقييم أيضا مناسبة ل يدقّق عرض جنينيّة في يكدّ مريضة ؛ مهما ، [إين موست كسس] ، فحص محدودة مناسبة فقط عندما قد تلقّى المريضة فحص سابقة كاملة.

يختصّ فحص: مفصّلة أو أنجزت يستهدف فحص تشريحيّة عندما شذوذ شككت [أن ث بسس وف] تاريخ ، حالة شذوذ كيميائيّ حيويّ أو تقييم سريريّة ، أو نتيجات مشبوهة من إمّا المحدودة أو معياريّة ما فوق الصّوت فحص. أخرى يختصّ فحوصات أمكن تضمّنت دوبلر جنينيّة ، قطاع جانبيّ فيزيائيّ حيويّ ، تصوير صدويّ قلبيّ جنينيّة ، أو دراسات إضافيّة قياسيّ حيويّ. أنجزت يختصّ فحوصات بمشغلة مع خبرة وخبرة في هذا كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة الذي يحدّ العناصر من الفحص على [كس-ب-كس] أساس.

[فيرست-تريمستر] [أولترسنوغرفي]:

الهدف أوّليّة من ما فوق الصّوت تقييم في ال [تريمستر] أولى أن يحدّ ما إذا الحالة حمل داخل رحم وما إذا يعيش الجنين. مع تجهيز [برسنت دي] ، بشكل خاصّ [ترنسفجنل] محوّل طاقة ، [بوث وف ثيس] مهام سوفت كنت باستعداد أنجزت في مرحلة مبكرة عمليّة حمل جدّا. التالي الدلالة: أن يؤكّد الوجود من حالة حمل داخل رحم ؛ أن يقيّم يشكّ [إكتوبيك برننسي] ؛ أن يعيّن السبب من نزيف مهبليّة ؛ أن يقيّم ألم حوضيّة ؛ أن يقدّم [جستأيشنل] عمر ؛ أن يشخّص أو قيّمت يتعدّد عمليّة حمل ؛ أن يؤكّد نشاط قلبيّة ؛ كملحق إلى [شريونيك فيلّوس سمبلينغ] ، جنين إنتقال ، أو تحديد مكان وإزالة من أداة داخل رحم ؛ أن يقيّم [مسّ] أموميّة حوضيّة أو حالة شذوذ رحميّة ؛ أن يقيّم يشكّ [هدتيديفورم] عميلة. الرحم و [أدنإكسوم] سوفت كنت قيّمت للوجود من [جستأيشنل] كيس. إن [جستأيشنل] كيس يكون رأيت ، موقعته سوفت كنت وثّقت. ال [جستأيشنل] كيس سوفت كنت قيّمت للوجود أو غياب من صفار كيس أو جنين ، وال [كروون-رومب] طول سوفت كنت سجّلت ، عندما يمكن. ال [كروون-رومب] طول أكثر مؤشر دقيقة من [جستأيشنل] عمر من المتوسّطة [جستأيشنل] كيس قطر. وجود أو غياب من نشاط قلبيّة سوفت كنت أفدت. مع [ترنسفجنل] ما فوق الصّوت فحوصات ، لاحظت حركة قلبيّة عادة عندما الجنين 5 [مّ] أو عظيمة في طول. إن جنين يكون أقلّ من 5 رأيت [مّ] في طول دون نشاط قلبيّة ، إضافيّة ما فوق الصّوت فحص في وقت متأخّرة يمكن كنت لازمة أن يوثّق نشاط قلبيّة.

هناك ما من سؤال أنّ ، مع فحص حريصة ، ال يصحّ رقم الأجنة يستطيع كنت بدقّة حددت في ال [تريمستر] أولى. [أمنيونيستي] و [شريونيستي] سوفت كنت وثّقت لكلّ يتعدّد حالة حمل عندما يمكن. عندما يتعدّد افتقدت عمليّة حمل يستعمل ما فوق الصّوت تقييم ، هو عادة من أقلّ من أفضل أولى [تريمستر] فحص. هو ل هذا أسباب أنّ يفضّل بعض محققات أنّ إن واحدة ما فوق الصّوت فحص يكون أن يكون يتمّ يركّز على رقم جنينيّة ، هو سوفت كنت أتمّت في المبكّرة إلى وسط ثاني [تريمستر] الحالة حمل. تقييم من رحم ، بنى [أدنإكسل] ، و [كل-د-سك] سوفت كنت [برفورم]. الوجود ، موقعة ، وحجم ال [ليومومتا] و [مسّ] [أدنإكسل] سوفت كنت سجّلت. ال [كل-د-سك] سوفت كنت قيّمت بكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة للوجود أو غياب السائل.

[سكند-] و [ثيرد-تريمستر] [أولترسنوغرفي]:

رغم أنّ يقيّم الرقم ال [فتثسس] يمكن كنت يصعب أثناء حالة حمل مبكّرة ، هو سوفت كنت جدّا يتيح ودقيقة في ال [سكند-] و [ثيرد-تريمسترس]. ل يتعدّد حالة حمل ، معلومة إضافيّة سوفت كنت وثّقت: [شريونيستي] ، [أمنيونيستي] ، مقارنة من حجوم جنينيّة ، تقدير من [أمنيوتيك فلويد] حجم (يزيد ، ينخفض ، أو معدل) على كلّ جانب من الغشاء ، وعضو تناسليّ جنينيّة (عندما يتخيّل). العناصر من فحص معياريّة جنينيّة [أس فولّووس]: جنينيّة قلبيّة نشاط ، رقم ، وعرض سوفت كنت أفدت. شاذّة [هرت رت] أو إيقاع سوفت كنت أفدت. نوعيّة أو تقدير [سمي-قوليتتيف] من [أمنيوتيك فلويد] حجم سوفت كنت أفدت. رغم أنّ هو يكون مقبولة ل يمهر فاحصات أن يقدّم ال [أمنيوتيك فلويد] حجم نوعا ، وصفت طرق [سمي-قوليتتيف] أيضا يتلقّى يكون [ثيس بوربوس] ([إغ.] ، [أمنيوتيك فلويد] فهرسة ، جيب وحيدة عميقة ، 2 قطر جيب). السخد موقعة ، مظهر ، وعلاقة إلى ال [أس] داخليّة عنقيّة سوفت كنت سجّلت. الحبل سرّيّة سوفت كنت [إيمجد] ، والرقم المراجل في الحبل سوفت كنت قيّمت عندما يمكن. [ترنسبدومينل] ، [ترنسبريتونل] أو [ترنسفجنل] منظرات يمكن كنت مفيدة في يتخيّل ال [أس] داخليّة عنقيّة وعلاقته إلى السخد. [جستأيشنل] عمر سوفت كنت قدّمت. [فيرست-تريمستر] [كروون-رومب] قياس ال [منس] دقيقة أكثر من ما فوق الصّوت يؤرّخ من حالة حمل. إلى ما بعد هذا فترة ، تشكيل من معلمات [أولترسنوغرفيك] ، مثل قطر [بيبريتل] ، محيط بطنيّة ، وفخذيّة جسم عظم طول ، يستطيع كنت استعملت أن يقدّم [جستأيشنل] عمر. تباينات هامّة بين ال يقدّم [جستأيشنل] عمر وقياسات جنينيّة من متأخّرة ما فوق الصّوت فحوصات يمكن اقترحت الإمكانية من جنينيّة حالة نموّ حالة شذوذ ، داخل رحم حالة نموّ حصر ([إيوغر]) ، أو [مكروسميا].

[سكند-تريمستر] يختصّ ما فوق الصّوت فحص يمكن كنت استهدفت أن يكشف [أنيوبلويدي] جنينيّة. قدّمت هذا نوع الفحص يتلقّى يكون في بعض مراكز للماض عدّة سنون واتّجهت الكشف من مدى من سمات ثانويّة تشريحيّة يصحب مع يزاد خطر من [أنيوبلويدي] جنينيّة. عمر متقدّمة أموميّة أو شاذّة أولى أو [سكند-تريمستر] يتعدّد علامة شاشة يشير ويزاد خطر ل إلى أسفل تناذر بين الدلالة ل يختصّ ما فوق الصّوت فحص. الإستعمال من الما فوق الصّوت علامات يطوّر في [هيغ-برفلنس] السّكان صبور في يحجب ل إلى أسفل تناذر في السّكان [لوو-ريسك] في الثاني [تريمستر] حاليّا خديجة.

ما فوق الصّوت تقييم من طول عنقيّة: [برترم] ولادة السبب رئيسيّة من [برينتل] مرضيّة ووفاة. يبدي طول قصيرة عنقيّة على [ترنسفجنل] كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة يتلقّى يكون أن يكون واحدة من ال [برديكتور] جيّدة من عفويّة [برترم] ولادة. درست غربلة لطول قصيرة عنقيّة يتلقّى يكون في عدّة السّكان ، بما في ذلك نساء لاعرضيّة مع [سنغلتون] عمليّة حمل في إمّا منخفضة أو كبير المجازفة ل [برترم] ولادة ، يتعدّد عمليّة حمل ، ونساء عرضيّة مع إمّا [برترم] عمل أو [برترم] تمزق خديجة من الأغشية. في دراسة من 188 نساء مع تاريخ من سابقة [برترم] تسليم الذي تحمّل متسلسلة [إندوفجنل] أسّس [سنوغرفي] بين 22-24 أسابيع العمليّة حمل ، [دورنولد] وزميلات أنّ ، من النساء مع مؤخّر عنق [شورتر] من 25 [مّ] ، 36% سلّم قبل 35 أسابيع (7). أبدى آخر دراسة من 69 نساء مع سابقة [برترم] تسليم ومتسلسلة [إندوفجنل] [سنوغرفي] كلّ 2 أسابيع بين 16 و30 أسابيع العمليّة حمل أنّ نساء في أقلّ من 20 أسابيع مع طول عنقيّة بعض من ال [10ث] مئوية (22 [مّ]) أو [فونّلينغ] من [أس] داخليّة تلقّى يزاد خطر من معاودة [برترم] ولادة ، مع 33% يسلّم ضمن 2 أسابيع ، 66% يسلّم ضمن 4 أسابيع ، و100% يسلّم قبل 35 أسابيع. [إين سومّري] ، يقترح هذا دراسات أنّ ، لنساء مع سابقة عفويّة [برترم] ولادات ، تقييم من الطول عنقيّة بالتّسلسل (كلّ 2 أسابيع) بين 16-24 أسابيع العمليّة حمل يمكن أعنت في التحقق من أنّ في يزاد خطر لمعاودة [برترم] ولادة (8).

يتلقّى كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة عنقيّة مع ذلك ما من فائدة ملموسة سريريّة في السّكان [لوو-ريسك] بسبب [برديكتيف فلو] ه فقيرة إيجابيّة والغياب من معالجة وقائيّة. [جستأيشنل] يأثر عمر في أيّ [ترنسفجنل] ما فوق الصّوت طول عنقيّة يكون قست بشكل ملحوظ الحساب الخطر من عفويّة [برترم] ولادة. العفويّة [برترم] ولادة يزيد خطر بما أنّ الطول من المؤخّر عنق انحدارات وك ال [جستأيشنل] عمر ينخفض. هذا عفويّة [برترم] ولادة أخطار مهمّة ل [كونسلينغ] وإدارة لنساء مع درجات مختلفة من طول قصيرة عنقيّة في مختلفة [جستأيشنل] عمر (9).

يضمّ معطيات يقارن عمر شهريّة مع متوسّطة [جستأيشنل] كيس قطر ، [كروون-رومب] طول و [هكغ] مستويات:

يتنبّأ [بيبريتل] قطر ([ببد]) وأسابيع عمليّة حمل من الداخليّة ([إيود]) وخارجيّة ([أود]) أبعاد مدارية:

تقدير من وزن جنينيّة [(غ)] يؤسّس على بطنيّة محيط وعظم فخذ طول:
مخططة 1 | استمرّ مخططة 1

إستعمال [نون-مديكل] من [أولترسنوغرفي] قباليّة:

يدافع المعهد أمريكيّة ما فوق الصّوت في الطبّ ([أيوم]) الإستعمال مسؤولة من ما فوق الصّوت تشخيصيّة. يثبّط ال [أيوم] بقوّة الأغراض [نون-مديكل] ([إغ.] ، مفردا أن يخلق "تذكار" صور أو فيديوهات) ل [بسشسسل] أو ترفيه أغراض. الإستعمال من إمّا [توو-ديمنسونل] ([2د]) أو [ثري-ديمنسونل] ([3د]) ما فوق الصّوت أن فقط شاهدت الجنين ، نلت صورة من الجنين أو حددت الجنس جنينيّة دون دلالة طبيّة غيرمناسب ومعاكسة إلى ممارسة مسؤولة طبيّة. رغم أنّ هناك يكون ما من يؤكّد تأثيرات أحيائيّة على مريضات يسبّب بانكشاف من حاضرة تشخيصيّة ما فوق الصّوت أجهزة ، يتواجد الإمكانية أنّ هذا تأثيرات أحيائيّة يمكن كنت عيّنت [إين ث فوتثر]. لذلك ما فوق الصّوت سوفت كنت استعملت في طريقة متعقّلة أن يزوّد فائدة طبيّة إلى الصبور (10).

كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة [نون-مديكل] يمكن زيفا أعدت نساء. [إفن ثوو] مراكز أنّ ينجز كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة [نون-مديكل] ويخلق "تذكار" صور وفيديوهات من الجنين يمكن قدّمت تنازلات حول التحديد من منتوجهم ، زبونات يمكن فسّرت [أسثتيكلّي] يسرّ صورة أو يسلّي فيديو كبيّنة من صحة جنينيّة وتطوير مناسبة. [أولترسنوغرفي] أنجز ل [بسشسسل] أو ترفيه أغراض يمكن كنت حددت بالمدى ومدة من الفحص ، التدريب من أنّ يكتسب الصور ، وال [قوليتي كنترول] [إين بلس] في الما فوق الصّوت تسهيل. نساء يمكن بشكل غير لائق صدقت أنّ المسح محدودة ، [إين فكت] ، تشخيصيّة. حالة شذوذ يمكن كنت كشفت في عمليّة إعداد أنّ يكون لا يعدّ أن يتناقش وزوّدت متابعة ل يتعلّق نتيجة بحث. دون ال [ردي فيلبيليتي] من مناسبة قبل الولادة رعاية صحيّة محترفات ، زبونات في موقعات لكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة [نون-مديكل] يمكن كنت تركت دون ضروريّة دعم ، معلومة ، ومتابعة ل يتعلّق نتيجة بحث. نلت كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة قباليّة أكثر بشكل مناسب كجزء يضمّ نظامة ل يسلّم عناية قبل الولادة.

خلاصة:

ما فوق الصّوت فحص طريقة دقيقة من يحدّ [جستأيشنل] عمر ، رقم جنينيّة ، حيوية ، وموقعة سخديّة. [جستأيشنل] حددت عمر أكثر بدقّة في النصف أولى حالة حمل. القدرة الكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة أن يشخّص شذوذ كبريات جنينيّة [ولّ-ستبليشد]. ليس التشخيص من جنينيّة حالة نموّ حالة شذوذ مع كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة دقيقة. [أولترسنوغرفي] آمنة للجنين عندما يستعمل بشكل مناسب. دلالة خاصّة الأساس جيّدة للإستعمال الكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة في حالة حمل. التوقيت أفضل لوحيدة ما فوق الصّوت فحص في [ث بسنس] من دلالة خاصّة ل [فيرست-تريمستر] فحص في 16-20 أسابيع العمليّة حمل. [أولترسنوغرمس] متسلسلة أن يحدّ ال [رت وف غرووث] سوفت كنت نلت تقريبا كلّ 2-4 أسابيع. إستعمال عرضيّة كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة ، خصوصا أثناء حالة حمل ، سوفت كنت تفاديت. قبل أن ما فوق الصّوت أنجزت فحص ، مريضات سوفت كنت [كونسلد] حول التحديد الكشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة لتشخيص. توثيق مناسبة من قباليّة أو خاصّ بأمراض النّساء ما فوق الصّوت فحص أساسيّة إلى كلا مباشرة سريريّة عناية و [قوليتي سّورنس]. مثاليّا ، أنجزت [قوليتي كنترول] من خلال [ركردكيبينغ] حريصة من قباليّة ما فوق الصّوت فحص نتيجات ، موثوقة أرشيفيّة من تقارير وصور ، وإرتباط سريريّة مع نتيجات سريريّة. أيّ ممارسة نشطة في كشف خلل بالتّموّجات فوق السّمعيّة قباليّة سوفت أبقيت هذا سجلات وجعلت كل الجهود أن يرتبط تمثيل نتيجات مع نهائيّة سريريّة نتيجة معطيات.

Suggested Reading:

  1. World Health Organization
    Making Pregnancy Safer: Planning for Appropriate Technology (pdf)
  2. American Institute of Ultrasound in Medicine
    Patient Information -- Ultrasound Safety
  3. Global Programs: The March of Dimes Global Report on Birth Defects.
  4. Center for Disease Control and Prevention (CDC)
    Birth Defects: Frequently asked questions

References:

  1. Vintzileos AM, Ananth CV, Smulian JC et al. Routine second-trimester ultrasonography in the United States: a cost-benefit analysis. Am J Obstet Gynecol 2000;182:655-660. (Level III)
  2. Martin JA, Hamilton BE, Sutton PD et al. Birth: final data for 2002. Natl Vital Stat Rep 2003;52(10):1-113. (Level II-3)
  3. American Institute of Ultrasound in Medicine. Bioeffects of diagnostic ultrasound with gas body contrast agents. Laurel (MD): AIUM; 2002. (Level III)
  4. Rados C. FDA cautions against ultrasound "keepsake" images. FDA Consum 2004;38(1):12-16. (Level III)
  5. ACOG Practice Bulletin. Ultrasonography in Pregnancy. Number 58, December 2004
  6. American College of Radiology. ACR practice guideline for the performance of antepartum obstetrical ultrasound. In: ACR practice guidelines and technical standards, 2003. Philadelphia (PA): ACR;2003. p. 625-631
  7. Durnwald CP, Walker H, Lundy JC, Iams JD. Rates of recurrent preterm birth by obstetrical history and cervical length. Am J Obstet Gynecol 2005;193:1170-1174
  8. Spong CY. Prediction and prevention of recurrent spontaneous preterm birth. Obstet Gynecol 2007;110:405-415
  9. Berghella V, Roman A, Daskalakis C et al. Gestational age at cervical length measurement and incidence of preterm birth. Obstet Gynecol 2007;110:311-317
  10. American Institute of Ultrasound in Medicine. Prudent use. AIUM Official Statements. Laurel (MD): AIUM; 1999. Retrieved October 1, 2007.

© مركز صحة المرأة والتعليم